التوقيت في يريفان 11:07,   22 أبريل 2024

البرلمان الأوروبي يدين هجوم أذربيجان على ناغورنو كاراباغ ويدعو لضمان العودة الآمنة للسكان الأرمن ويدعم أرمينيا

البرلمان الأوروبي يدين هجوم أذربيجان على ناغورنو كاراباغ ويدعو لضمان العودة الآمنة للسكان 
الأرمن ويدعم أرمينيا

يريفان في 29 فبراير/أرمنبريس: اعتمد البرلمان الأوروبي تقريرين حول السياسة الخارجية وسياسة الأمن والدفاع في الاتحاد الأوروبي، يدين فيهما بشدة الهجوم المخطط له وغير المبرر من قبل أذربيجان ضد أرمن ناغورنو كاراباغ ويدعو السلطات الأذربيجانية إلى السماح بالعودة الآمنة للسكان الأرمن إلى ناغورنو كاراباغ بموجب ضمانات قوية.
ووفقاً لمراسل أرمنبريس ببروكسل يؤكد التقرير السنوي حول السياسة الخارجية والأمنية على أهمية حماية التراث الثقافي والتاريخي والديني الأرمني ويطالب بحمايته وفقاً لمعايير اليونسكو والتزامات أذربيجان الدولية.
وأشار أعضاء البرلمان الأوروبي في التقرير إلى أن باكو انتهكت الحقوق الدولية وحقوق الإنسان وأعربوا عن أسفهم لأنها انتهكت الالتزامات التي تعهد بها إعلان وقف إطلاق النار الثلاثي الصادر في 9 نوفمبر 2020 والمفاوضات التي توسط فيها الاتحاد الأوروبي.
وجاء في التقرير أن "الحوار الحقيقي بين أذربيجان وأرمينيا هو السبيل الوحيد المستدام للتقدم والاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء مدعوون إلى دعم هذه الجهود"، مشدداً على أن السلام الإقليمي الكريم والمستدام يحفظ سيادة البلدين والاستقلال وسلامة الأراضي شرط أساسي للاستقرار.
ويحذّر التقرير من أن أي جهد لتحقيق الأهداف باستخدام القوة وانتهاك السلامة الإقليمية للدول المجاورة يجب أن يحظى برد حاسم من الاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي.
ويدعو البعثة المدنية للاتحاد الأوروبي في أرمينيا (EUMA) إلى مراقبة تطور الوضع الأمني على الأرض عن كثب وتقديم تقارير شفافة إلى البرلمان والمساهمة بنشاط في جهود حل النزاع ودعم أرمينيا من خلال مرفق السلام الأوروبي ويؤكد على وجه التحديد الحاجة إلى تعزيز الحماية ضد التهديدات الهجينة وتوسيع المنطقة الأمنية إلى ما هو أبعد من منظمة معاهدة الأمن الجماعي.
يتناول التقرير أيضاً علاقات الاتحاد الأوروبي مع أذربيجان، مشيراً إلى أن أي تعميق للعلاقات الثنائية يجب أن يكون مشروطاً بإحراز البلاد تقدماً كبيراً فيما يتعلق بسيادة القانون والديمقراطية والحريات الأساسية، بما في ذلك حماية الأقليات العرقية.
ويؤكد التقرير المعتمد من جديد دعمه لحكومة أرمينيا المنتخبة ديمقراطياً واحترامها الكامل لسيادة البلاد وديمقراطيتها وسلامة أراضيها ويقدر بيان رئيس الوزراء نيكول باشينيان بأن أرمينيا لن تنجر إلى حرب جديدة مع أذربيجان ودعواته الأخيرة لاستئناف مفاوضات السلام مع أذربيجان على أعلى مستوى ويرحب التقرير أيضاً بتصديق أرمينيا على نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية.
ليليت كاسباريان








youtube

AIM banner Website Ad Banner.jpg (235 KB)

كلّ المستجدّات    


Digital-Card---250x295.jpg (26 KB)

12.png (9 KB)

عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]