التوقيت في يريفان 11:07:36,   18 أغسطس 2022

وزير الخارجية الأرميني آرارات ميرزويان يؤكد أن أرمينيا ملتزمة بأجندة السلام الخاصة بها

وزير الخارجية الأرميني آرارات ميرزويان يؤكد أن أرمينيا ملتزمة بأجندة السلام الخاصة بها
يريفان في 24 يونيو/أرمنبريس: أرمينيا ثابتة في جدول أعمالها لإحلال السلام وهو ما أعربت عنه مراراً وتكراراً في المحافل الدولية وخلال الاتصالات المباشرة مع الجانب الأذربيجاني هذا ما أفاده وزير خارجية أرمينيا آرارات ميرزويان في مقابلة مع الخدمة الأرمنية في إذاعة أوروبا الحرة.

سؤال: صرح الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف أن اقتراحهم ببدء العمل على اتفاق السلام لم يتلق ردا من الجانب الأرميني حتى الآن. كيف تعلقون على ذلك؟
الجواب: على الصعيدين العلني والدولي وكذلك في الاتصالات المباشرة مع الجانب الأذربيجاني كررت أرمينيا مراراً وتكراراً تناسقها في أجندة إحلال السلام على أعلى المستويات وأننا لا نعتبر أي شيء غير مقبول في المقترحات الأذربيجانية، فيما يتعلق باتفاقية السلام المستقبلية بالتأكيد استكملنا تلك المقترحات بأفكارنا.
لقد نقلنا اقتراحنا الخاص بإطار جدول أعمال مفاوضات السلام الشاملة إلى أذربيجان من خلال الدول التي تترأس مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، لكننا لم نسمع حتى الآن أي رد رسمي. بعبارة أخرى خلافاً لتصريحات رئيس أذربيجان لم ترفض أرمينيا اقتراح محادثات السلام فحسب، بل استجابت أيضا بشكل إيجابي في انتظار رد أذربيجان. في الوقت نفسه اقترحنا على أذربيجان إجراء مشاورات حول اتفاقية السلام بين وزيري الخارجية، لكننا لم نتلق أي رد حتى الآن. تؤكد جمهورية أرمينيا من جديد استعدادها لبدء المشاورات بشأن اتفاق سلام في الحال.


سؤال: أشار الرئيس الأذربيجاني أيضاً إلى أنه بعد عام ونصف لم يتم تنفيذ البيان الثلاثي الصادر في 9 نوفمبر 2020 بالكامل مشيراً على وجه الخصوص إلى قضية إلغاء حظر اتصالات النقل الإقليمية. ماذا يمكنكم أن تقولوا عن ذلك؟
الجواب: في الواقع لم يتم تنفيذ البيان الثلاثي في 9 تشرين الثاني (نوفمبر) بالكامل بعد. تواصل أذربيجان التي لا تنتهك التزاماتها بموجب البيان الثلاثي فحسب، بل أيضاً القانون الإنساني الدولي، احتجاز أسرى الحرب الأرمن والمدنيين بشكل غير قانوني واستخدامهم كرهائن والمساومة وإخضاعهم للاتجار بالبشر.
علاوة على ذلك تنفي أذربيجان أحد الحقائق الأساسية المنصوص عليها في البيان الثلاثي، مشيرة إلى أنه لا توجد ناغورنو كاراباغ ولا توجد قضية ناغورنو كاراباغ. في غضون ذلك أكد الرئيس الأذربيجاني وجود كيان ناغورنو كاراباغ من خلال التوقيع على بيان ثلاثي وطالما يوجد البيان الثلاثي فلا يمكن إنكار وجود هذا الكيان.
انتهاك صارخ للبيان الثلاثي الصادر في 9 نوفمبر هو حقيقة أن القوات المسلحة الأذربيجانية، منتهكة البند الأول من ذلك البيان، غزت منطقة مسؤولية وحدة حفظ السلام الروسية في ناغورنو كاراباغ في 24 مارس 2022  وما زالت هناك.
بالنسبة لإلغاء حظر اتصالات النقل الإقليمية فقد ذكرنا مراراً وتكراراً أن أرمينيا مهتمة جدًا بنجاح هذه العملية.
كانت العملية ستنتهي بشكل أسرع لولا التصريحات التي لا أساس لها من السلطات الأذربيجانية بشأن الممر الخارجي والتي لا علاقة لها بالواقع والاتفاقات التي تم التوصل إليها بحضور العديد من الشركاء الدوليين. على أي حال من أجل العدالة تجدر الإشارة إلى أن النقاش حول موضوع فك الحظر يتم في بيئة بناءة. آمل ألا يفشل بسبب المؤامرات السياسية غير المفهومة وأن يكتمل بنجاح قريباً.







youtube

كلّ المستجدّات    


عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]